الإعفاء العسكري لِــ Jung Joon Young يحظى بالإهتمام بعد قضيّة التحرّش الجنسي


بعد جدل التحرّش الجنسي الأخير لِــ Jung Joon Young ، الكثير من الأحداث المُختلفة في ماضي المُغني إكتسبت إهتماماً في وسائل الإعلام.

مِن بين تلك الأحداث التي طفت على السّطح هي إعفاء المغني من الخدمة العسكرية. عادةً ، جميع المُواطنين الكوريين الذكور ما بين سنّ الــ 18 و 35 مُطالبون بالإلتحاق بالجيش لمدة سنتين تقريباً. وفي العادة يمُكن منح الإعفاءات للأشخاص الذين يُعانون من مشاكِل صحيّة.

وفقاً لمصدر من صناعة الترفيه ، فإنّ Jung Joon Young كان مُعفى من خدمته بسبب فشل الجيش في التعرّف على مساره التعليمي. Jung Joon Young نشأ في الخارج بسبب عمل والديه لكن تعليمه الأجنبي قد رُئي أنّـه لا يتوافق مع مُتطلّبات الخدمة العسكرية (فبالنظر إلى أعلى مُستوى تعليمي له في كوريا ، فإنّـه يُعتبر خريّج مدرسة إبتدائية فقط). على الرغم من أنّ هذا النوع من الإعفاءات نادر إلى أنّـه مُدرج في قائمة الإعفاءات المُمكنة من الخدمة.

Jung Joon Young إعترف صراحةً بأمر إعفائه في الماضي بعد أن ترسّم في برنامج Superstar K وفي مُقابلة سابقة له ، قال : "لقد وُلِدتُ في جاكارتا في أندونيسيا. وقد عِشتُ هناك حتى سنّ الخامسة ثُـم إنتقلت بعد ذلك إلى الصين. لقد تلقّيت إختبار بدني للخدمة العسكرية لكنهم لم يقبلوا تعليمي الأجنبي".


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.