معجبين كيم هيون جونغ يُعلنون دعمهم لهيون جونغ دائما ويوجهون رسالة للإعلام الكوري ووكالته


بعد سنتين من الانتظار أخيرا قام معجبي كيم هيون جونغ بالتعبير عن نفسهم بحيث انهم كانوا كل هذه الفترة مراقبين بصمت كي لا يؤثروا سلبا على قضية نجمهم .. والان جاءوا ببيان رسمي من القالري الرسمي بسيول يعبرون فيه على انهم دائما و أبدا سيدعمون كيم هيون جونغ مهما كانت النتيجة لانهم يعرفون حق المعرفة تفاصيل القضية وحقائقها من خلال متابعتهم هذه السنتين وايضا وجهوا رسالة خيبة أمل للاعلام الكوري ولوكالة هيون جونغ.

هذا البيان وقعه ووافق عليه أكثر من 40 نادي معجبين حول العالم.

البيان كالتالي :

بيان معجبين كيم هيون جونغ حول العالم
"طلب إلى وكالة كي ايست والاعلام الكوري"

في السنتين الماضيتين منذ 22 غشت 2014 حيث قامت ديسباتش بنشر أخبار حصرية ، كل معجبي كيم هيون جونغ راقب القضية باهتمام مقيدا صوته كي لا يجلب أي تأثير سيء للفنان كيم هيون جونغ.

ومع ذلك من خلال إجراءات القضية التي رفعتها تشوي والمطالبة بــ 1600 مليون وون كتعويض عن الضرر النفسي الذي لحقها بتاريخ 7 أبريل 2015 وعلى الرغم من أن هناك ادلة تثبت جناية تشوي مثل السجلات الطبية الموقعة من أطباء متخصصين مدلى بها من مصحات طبية متخصصة كشفت واثبت أنه لم يكن هناك حمل او إجهاض زيادة على هذا طلب تشوي لشهادات مزورة عن الحمل والإصابة وحقيقة أن تشوي قد ابتزّت هيون جونغ بمبلغ 600 مليون وون لتسوية وكانت تستخدم وسائل الإعلام لتخويفه ولازالت وسائل الإعلام لا تقوم بتغطية ونشر هذه الادلة وهذا دليل يفيد ان كيم هيو جونغ قد اتهم زوراً.

على الرغم من أنه قد كشف بشكل واضح كذب وابتزاز وتخويف تشوي لكيم هيون جونغ باستخدام تقارير إعلامية كاذبة مشوهة ومدمرة بشكل جدي ، إلا أنّـه مع ذلك فوسائل الإعلام ما زالت تتعامل مع القضية على أنها مشاجرة بين حبيبين وليست جريمة.

في الوقت نفسه اظهرت ادارة شركة كي ايست تعاملا في قضية هيون جونغ غير مقبول وغير عادل حيث انها كانت بعيدة كل البعد عن حماية فنانها بشكل حازم في اثبات براءة كيم هيون جونغ.

يجب على شركة كي ايست ان تُظهر إجراءات قوية وحازمة ضد تشوي ، و المعلقين الحاقدين ، والتقارير الاعلامية المنحازة بدلا من ذلك التزمت كي ايست الصمت منذ البداية حتى يومنا هذا وهذا أدى لخيبة أمل لدى المعجبين العالميين ولهم حرية التعبير عن خيبة املهم تجاهها.

كيم هيون جونغ هو نجم الهاليو ( الموجة الكورية ) والذي ما زال يتمتع بشعبية كبيرة و دعم له من ملايين المعجبين في جميع أنحاء العالم ، بما في ذلك العديد من البلدان الأسيوية والشرق الاوسط والاوروبية وأمريكا الشمالية ودول أمريكا الجنوبية بالإضافة إلى كوريا واليابان.

إن الجماهير العالمية قد فقدوا الثقة بأخلاق المجتمع الكوري بسبب الصحافة الصفراء المتحيزة وإدارة وكالة كي ايست التي ليس لها تفسير ، ولهذا السبب ، فإننا فاندوم كيم هيون جونغ حول العالم متحدين إذْ نعلن اننا لازلنا ندعم فناننا كيم هيون جونغ وسوف نبذل قصارى جهدنا وافضل مالدينا لكشف الحقيقة وابلاغها للجميع حتى النهاية. أيضا نطلب من ادارة شركة كي ايست ان يكون لها رد فعل قوي وأكثر حزماً بالنسبة للتقارير الإعلامية المنحازة. 

وأخيرا فإننا نطلب وسائل الإعلام الكورية بكتابة تقارير صادقة وعادلة تستند إلى الحقيقة في هذه القضية. 

أغسطس 2016 فاندوم كيم هيون جونغ المتحد حول العالم.

المصدر : هـنـا

نوادي المعجبين حول العالم الذين دعموا هذا البيان


هناك 3 تعليقات:

  1. واو اححلا تصفيقه لهم
    يوم كل اللي حوله تخلو عنه طلعوا هم سندة
    شكرا

    ردحذف

يتم التشغيل بواسطة Blogger.