الشرطة تعرّفت على المصدر الذي نشر شائعة طفل Lee Seung Gi السرّي


في الــ 23 من شهر يونيو الحآلي ووفقاً لتقرير إخباري صادِر من قِبل الوسيلة الإعلامية Star News ، فإنّـه قد تـمّ التعرّف على الشخص الذي بدأ بنشر شائعة حول إمتلاك Lee Seung Gi لطفل سريّ.

الشخص ، أُشير إليه بــ A ، وهُو مُوظّف في شركة نقل كورية كبرى ، أُشير إليها فقط بــ L في التقارير. كل شيء بدأ يوم 21 و 22 يونيو عندما كتب A الشائعات حول Lee Seung Gi في مجموعةٍ للدردشة في العمل.

المرأة التي نُشرت صُورتها بإعتبارها الأم المُفترضة لطفل Lee Seung Gi كانت أيضاً مُوظّفة تعمل في قسمٍ آخر بنفس الشركة.

وتماماً مثل Lee Seung Gi ، المرأة قدّمت أيضاً شكوى للشرطة ضدّ A.

يُذكر أنّ وكالة Hook الترفيهية التي ينتمي إليها Lee Seung Gi صرّحت سابقاً أنّـها سوف تتخذّ إجراءات قانونية صارِمة دون التساهل ضدّ كل أولئك الذين نشروا الشائعة.


هناك تعليق واحد:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.