الممثل Kim Sung Min في حالة غيبوبة بعد مُحاولته الإنتحار


في الــ 24 من شهر يونيو الحآلي ، أفادت الشرطة أنّهم تلقّوا إتّصال طارئ من إبن الممثل Kim Sung Min والذي أخبر الشرطة : "أبي يضرب أمي".

بمُجرّد أن وصلت الشرطة إلى المكان ، زوجة Kim Sung Min وإبنه قالوا للشرطة : "لقد كانت حُجّة طفيفة" وغادرا المنزل قائلين أنّهم سوف يقضُون الليلة في منزل والديها.

وبعد حوالي 10 دقائق ، الزوجة إتّصلت بالشرطة مرّة أخرى قائلةً : "زوجي كثيراً ما يتحدّث عن قتل نفسه إذا كان في حالة سُكر. عندما كُنا نتجادل ، قال أنّـه علينا الإنفصال ، لذا أنا قلِقة مَن أنّـه قد يفعل شيء ما خارج عن سيطرته" ، وطلبت منهم تفقّد المنزل مرّة أخرى.

وفي الساعة الواحدة وَ 55 دقيقة ليلاً بتوقيت كوريا الجنوبية ، عثرت الشرطة على Kim Sung Min وهو يُحاول الإنتحار شنقاً بربطة عُنق في الحمام.

Kim Sung Min نُقِل إلى المُستشفى على الفور لكنه لا يزال في حالة غيبوبة ، مع قلبِ ينبض بشكلٍ سريع.

يُذكر أنّـه في سنة 2011 و 2015 ، إتُهم Kim Sung Min بإستخدامه الغير المشروع لــ الفيلوبون (شكل من أشكال الميثامفيتامين) ونتيجةٍ لذلك قضى سنتين و 6 أشهُور في السّجن بالنسبة لأوّل تُهمة له ثُـمّ زُجّ به في السجن لمدة 10 شهور مع وضعه تحت المُراقبة لــ 4 سنوات بالنسبة للتهمة الثانية. هذا وقد تـمّ الإفراج عن الممثل في شهر يناير من سنة 2016.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.